الأعلى

3٬620 مشاهدة

“جاوز الظالمون المدى”

صورة مروعة، تؤكد أن  الإنقلابيين  فقدوا كل إنسانية إلى حد مفزع. فقد قام عسكرهم بهجوم على مدنيين عزل وحرقهم و هم أحياء، وهو يعلمون علم اليقين أنهم سلميون،  وقد شاهد العالم أجمع ذلك و لمايزيد عن سبعة أسابيع في واحدة من أعظم و أطول الإعتصامات السلمية التى شهدها العالم في العصر الحديث.

رد واحد على “جاوز الظالمون المدى”

  1. DJOGHLAL BELKACEM 19 أغسطس, 2013 | 8:04 ص #

    والله لو أوتيت سحرالبيان اللذي تخر له العمالقة وأعطيت قوة التصوير ومنحت ريشة من الجنة لأعبر عن الطفل المحوق ما استطعت الى ذالك سبيلا الله الله في السيسي وأعوانه نشكواالسيسي الى الله رب العالمين

أضف تعليقاً